أخر تحديث للموقع بتاريخ: 7 يوليو 2019
عن الوحدة

أنت هنا

يعتبر التعليم الطبي من التخصصات التي تلقى اهتماماً متزايداً في معظم كليات الطب العالمية, يشهد على ذلك المؤتمرات المتخصصة في هذا العلم والتي اصبحت من اكثر المؤتمرات العلمية اهتماماً من كل العاملين ليس في تعليم الطب فحسب بل في تعليم المهن الصحية المختلفة, وقد أنشئت درجات علمية أكاديمية في هذا التخصص سواء للدبلوم أو الماجستير أو الدكتوراة, ومن أجله أنشئت وحدات ومراكز بل وأقسام أكاديمية تقوم على تعليم وتعلم فروع هذا العلم وتمنح من خلالها درجاته العلمية والأكاديمية المختلفة.

 

وتماشياً مع تزايد الاهتمام بالتعليم العالي في المملكة العربية السعودية، والتوسع في إنشاء الجامعات في كل ربوعها، فقد تم إنشاء أقسام للتعليم الطبي في أكثر من جامعة سعودية، سواء الحكومية او الأهلية منها، جامعات قديمة وأخرى حديثة؛ إيمانا بأهمية هذا التخصص في قيادة دفة التطور السريع الحادث فيه بما يؤدي في النهاية للإرتقاء بصحة المجتمع.

 

تعتبر جامعة الامير سطام بن عبدالعزيز من الجامعات الحديثة التي تواكب التطور في مجال التعليم العالي باستحداث تخصصات جديدة وكذلك تطوير نظم التعليم في التخصصات المتعارف عليها، عن طريق الاستعانة بالكفاءات المتخصصة في كل فروع العلوم، وعقد اتفاقيات التعاون مع المراكز العالمية المتميزة، والتطوير المستمر لقدرات العاملين بها، ومن ثم نشر مراكز الاشعاع العلمي التابعة للجامعة في كل ربوع منطقة مترامية الاطراف، لخدمة مجتمعها بإيصال خدمة تعليمية عالية الجودة لأفراد هذا المجتمع أينما وجدوا.

 

تعتزم كلية الطب بجامعة الامير سطام بن عبدالعزيز تبني منهجاً ابداعياً ومتطوراً في التعليم الطبي، يعتمد على التكامل بين العلوم الطبية الاساسية والسريرية وكذلك العلوم الداعمة لها ، وهذا المنهج يتوجه لتلبية احتياجات المجتمع ويعتمد على التعلم القائم على المشاكل، ويهدف الى تنمية قدرات البحث العلمي، والتعلم الذاتي الارشادي لدى الطالب، وهي توجهات حديثة في التعليم الصحي تمكن الطالب من الاندماج والتواصل مع النظم العالمية ومصادر التعلم الطبي المختلفة المتوافرة.

 

ونظراً لحاجة الكلية لتقديم الدعم الفني لأقسام ووحدات الكلية فيما يختص بالأنشطة التعليمية المختلفة، مثل تطوير المنهج و متابعة تطبيقه وكذا الارتقاء بنظم تقييم الطلاب وتقييم البرنامج التعليمي، فقد انشأت الكلية وحدة التعليم الطبي وقامت باستقطاب كفاءات من أعضاء هيئة تدريس المتخصصين في هذا المجال. كما وفرت الكلية أحدث التقنيات اللازمة لإنشاء وحدة قادرة على الإنجاز والإستمرار والمنافسة، ووفرت لها الدعم الاداري والتقني المطلوب من عمادة الكلية ووكالتها للشؤون الاكاديمية.

قيم هذا المحتوى
QR Code for https://medicine.psau.edu.sa/ar/page/%D8%B9%D9%86-%D8%A7%D9%84%D9%88%D8%AD%D8%AF%D8%A9